برنامج مرزوق السعودي

November 4th, 2013

بدأ على قناة خرابيش كرتون بث حلقات من المسلسل الكرتوني السعودي مرزوق، الذي يتطرق لعدة مواضيع مسكوت عنها في المجتمع السعودي في الحلقة الأولى من برنامج مرزوق تدور القصة حول ضحايا السطوح في السعودية والعجائب والمغريات التي يستخدمها بعض ضعاف النفوس لإستدراج الأطفال إلى السطوح … فما هي قصة السطح؟ 

مرزوق هو إنتاج مشترك بين خرابيش و شركة الإنتاج السعودية Mad Tomato 

خرابيش تدعم اللاعب حيدر رشيد في نصف نهائي Desert Force

March 10th, 2013

إيماناً منا بالقوة الشبابية ولأن الابداع يمتد إلى جميع نواح الحياة حتى الرياضية منها فإن خرابيش تدعم لاعب الجيجتسو الأردني حيدر رشيد في نصف نهائي بطولة العرب للفنون القتالية المختلطة (Desert Force) والتي أقيمت الخميس السابع من آذار في عمان .. وقد كان فريق خرابيش حاضراً بين الجمهور لتشجيع حيدر 

تكريم خرابيش مصر

January 20th, 2013

  كرمت نقابة الصحافة الإلكترونية المصرية فريق خرابيش في مصر،لدوره الإعلامي الرائد في الثورة المصرية. وشارك في حفل التكريم عصام شرف رئيس وزراء مصر السابق، والذي أكد خلال كلمته على أهمية دور الإعلام الإلكتروني في التعبير عن الثورة المصرية وأفكارها، وشدد على أنه سيغير وسيتغير وتتسع دائرته من الإعلام للعلم والمعرفة، والتغيير والمساهمة في توعية الجماهير.
يذكر أن فريق “خرابيش” قد قدم الكثير من الأفلام التي تعبر عن الثورة المصرية وعن رؤية شبابها، كما قدم أفلاما تنتقد نظام الرئيس مبارك المخلوع، وأيضا انتقادات حادة للنظام الحالي. 

تنويه: أرجوك لا تقل “بروكسي”

September 11th, 2012

قانون المطبوعات والنشر الأردني بتعديلات 2012 (الذي صوّت البرلمان الأردني لصالحه) يعطي الحق للحكومة بحجب المواقع الإلكترونية التي تتطرق للشأن الداخلي الأردني إن لم تكن مسجلة ضمن دائرة المطبوعات والنشر الأردنية، ويندرج تحت هذا التعريف أي مدونة أو موقع أو محتوى منشور سواء كان فيديو أو صورة أو كلمة على أي موقع من المواقع الموجودة على الإنترنت. فمنشىء هذا المحتوى يجب أن يكون مسجلاً في مؤسسة يديرها عضو في نقابة الصحفيين مضت على عضويته 4 سنوات على الأقل! وإلا فإن هذا المحتوى هو عرضة للحجب دون الرجوع إلى القضاء، مما سيقتل الكثير من المواقع المبدعة ومنشئي المحتوى على الإنترنت الذين أتاحت لهم سهولة استخدام الإنترنت وحرية استخدامه بالأردن أن يكون مصدر دخل يعتمدون عليه، فبالتأكيد فإن هؤلاء المبدعين وصنّاع المحتوى من مدونين وهواة  ليسوا بالضرورة أعضاء في نقابة الصحفيين فسيمسون بعد هذا القرار مبدعين مع وقف التنفيذ.

في مادة أخرى من نفس القانون (الذي صوّت البرلمان الأردني لصالحه) تعتبر تعليقات المشاهدين/ القرّاء جزء من المادة الصحفية المنشورة، بمعنى أن المطبوعة الإلكترونية وبغض النظر عن المنصة التي تنشر منها أعمالها مسؤولة عن تعليقات القراء من حيث صحة التعليقات، مما سيلغي تعليقات التي تحمل آراء لأن كل موقع ملزم بالتحقق من صحة المعلومات الواردة في التعليقات بل ويتعدّى ذلك بأن يلتزم الموقع/ المطبوعة بحفظ معلومات المعلّقين لمدة 6 أشهر، وفي هذه المادة من القانون يتحمل مالك المطبوعة ورئيس تحريرها مسؤولية هذه التعليقات أمام القضاء المجبر على إصدار حكم قضائي في تلك الحالات بمدة لا تتعدى 4 أشهر من تاريخ بدء المحاكمة التي تقوم بسبب تعليق طرف خارجي لا يمت للموقع بصلة!!

بعيداً عن كون هذا القانون يمس عملنا بشكل مباشر، ويهدد موقعنا بالحجب على أسس واهية بعيدة كل البعد عن الواقعية فإننا نحب أن نذكّر أولئك الذين أقرّوا القانون عنوة دون أن يستشيروا من هم أعلم منهم وأكثر منهم خبرة في عالم الإنترنت، أن الإستثمارات في الإنترنت تشكل %15 من الناتج المحلي الإجمالي، وأن هذا الإنترنت اعطى فرصاً لكثيرين بأن يبدأوا مشاريع ضخمة وضعت الأردن على الخريطة التكنولوجية العالمية مثل موقع مكتوب الأردني والذي بدأ من هنا من الحرية المتاحة ودون تعقيدات التسجيل في أي دائرة حكومية ووصل من قلب عمان إلى العالمية في سنوات كان الإنترنت فيها لا يخضع لمقص الرقيب أو أهواء الأمن.

هذا القانون لا يمس فقط  المواقع الإخبارية فكلمة “مطبوعة” بالقانون الأردني هي كلمة تشمل أي منشور فلن تسلم صفحات الفايسبوك أو قنوات اليوتيوب من مقص الرقيب، فيا من يطمئننا بوجود بروكسي الموضوع هو تكميم أفواه وقتل إبداع ودفن أحلام كثير من الشباب فالحل أن يلغى القانون لا أن نلتف حوله!

وائل عتيلي أحد مؤسسي خرابيش يوضح تبعات وأبعاد حجب المواقع الإلكترونية

اقتضى التنويه

17 Million Play backs

February 10th, 2012

Our asset has been our fans, for the several years that we have been working to deliver creative Arabic content, we  tried to stay close to the whole Arab world concerns and tackle the issues that  effects and changes our lives as Arabs, away from any censorship nor Agendas we choose the internet to be our platform to we reach out to our audience.

And as the Arab spring erupted  kharabeesh took the people’s side, and raised the bar of freedom of speech. we spoke the mind of the revolution and revolutionists in most our videos. And our only aim was to support and spread the word of those who stood for their rights, and we went beyond the serious presentation of issues and we choose an entertaining sarcastic approach to deliver the message, today we are pleased to announce that we reached 17 million play backs a month on our videos, and that is not only a success yet a  responsibility as well for now we are eager to stay up to our fans expectations and stay their voice of freedom.

For politics is not the only topic that matters in life, kharabeesh’s entertainment is diverse among different topics, social, political, Comedy, and Religious, and not only that, it respects evey cultures difference, so we have shows that speaks every accent hence speaks every Arabic society. 

 

Part of our shows:
 

خرابيش من السعودية

February 7th, 2012

بعد الإنتشار الذي حققته خرابيش في العالم العربي، و ما إن تأكدنا من نجاحنا في لهجات مختلفة حاكينا من خلالها خصوصية مجتمعات عربية محددة كما كان حالنا في تونس و مصر و الأردن، امتدت خرابيش إلى الخليج العربي و تزامناً مع إطلاق المسلسل الإماراتي يا معيريس قمنا بإطلاق مسلسل سعودي بعنوان صرقعة

“صـرقعــة” كلمة سعودية تعني الفكاهة و خفة الظل ومن هنا جاءت فكرة البرنامج ، حيث اخترنا الكوميديا الهادفة للتطرق للمجتمع السعودي، بكل ما يحمله من خصوصية ثقافية و الجوانب المختلفة للحياة هناك،  حيث يعكسهموم الناس ويتلمس واقعهم بعمق ويعكس جانب من حياتهم اليومية ليصل للمواطن الخليجي بشكل عام لما للخليج من موروث مشترك و أسلوب حياة متقارب.

لكل حلقة من برنامج “صـرقعــة” قصة مختلفة من صلب المجتمع وما يستجد فيها، فكل مرة يتحدث عن موقف مختلف و يظهر الجوانب المختلفة له.مراعياً عادات و تقاليد المجتمع السعودي، وكافة أطيافه من مــــواطنين و مقيمين من جميع الجنسيات، حيث أن المقيمين باتوا يشكلون جزءاً لا يتجزأ من سكان المملكة العربية السعودية. يحمل البرنامج في طياته نقداً اجتماعيا،ً محافظاً ، واعياً، دون فرض أي توجه فكري بعينه، ودون التجريح أو الإساءة لأي شخص.فقد عمدنا أن تكون أساليب الطرح مدروسة وعلى مستوى عال من الجودة من بداية الإنتاج مروراً بجميع العمليات الإنتاجية للوصول لعرض مناسب بكل جرأة ومصداقية.

الحلقة الأولى من صرقعة:


Kharabeesh on Google Currents

December 9th, 2011

Kharabeesh has been aiming to work with the giants of the industry and to ensure its strong presence amongst Arabic online entertainment consumers wherever they are.

Therefore, Kharabeesh worked with Google as one of its 150+ publishing partners to offer full-length streamed videos through the Google Currents app.

Google is striving to give its internet audience beautiful and simple ways to experience all the content the web has to offer, such as sharing photos on Google+, watching YouTube videos and discovering books, movies and music from Android Market. Last week, Google introduced Google Currents, a new application for Android devices, iPads and iPhones that lets you explore online magazines and other content with the swipe of a finger.

 

Google Currents offers more than 180 editions including CNET, AllThingsD, Forbes, Saveur, PBS, Huffington Post, Fast Company and more. Content is optimized for smartphones and tablets, allowing you to intuitively navigate between words, pictures and video on large and small screens alike, even if you’re offline.

 

Learn more about Google Currents:

Get the Kharabeesh edition by going to Android Market or the Apple App Store and download the free Google Currents application. Then you will find Kharabeesh in the Entertainment section.

 

Android Market:

https://market.android.com/details?id=com.google.android.apps.currents&feature=search_result#?t=W251bGwsMSwxLDEsImNvbS5nb29nbGUuYW5kcm9pZC5hcHBzLmN1cnJlbnRzIl0.

 

Apple App Store:

http://itunes.apple.com/us/app/google-currents/id459182288?mt=8&ign-mpt=uo%3D2